كورونا تمنح العالم الرقمي دفعة قوية

كورونا وعالم الإنترنت

2020-05-18

23:18

لطالما اعتبر أبناء الجيل ما بين 18و 29 عاماً على أنهم يعيشون في العالم الرقمي و أن الإنترنت خلقت تقريباً لهم، إلا أن دراسة حديثة تشير إلى أن أبناء هذا الجيل تمكنوا من كسر واقتحام منطقة رقمية جديدة في ظل أزمة كورونا. فقبل الأزمة كانوا يتمتعون بخيرة وتجارب رقمية أكثر من الأجيال الأكبر سنا، ولكن انتشار فيروس كورونا دفعهم لتحقيق العديد من القفزات الرقمية. جاء ذلك وفق دراسة بوابة Verivox، والتي نشرتها وكالة الأنباء الألمانية.

وحسب الدراسة فإن 40 بالمائة من الشباب أجروا مكالمات فيديو لأول مرة أثناء الحجر المنزلي. هذا إضافة إلى أن الاحتفالات الافتراضية مع الأصدقاء أو العائلة شكلت منطقة جديدة لربع الشباب من هذا الجيل خلال هذا الوقت. وكانت هناك أيضاً العديد من التجارب الجديدة من الهوايات والتدريب الإضافي. وتشير الدراسة أيضاً إلى أن 30 بالمائة استمعوا إلى قراءة أو محاضرة رقمية للمرة الأولى ، إلى جانب قيام 30 بالمائة بتدريب للياقة البدنية بمساعدة العالم الافتراضي.